الزراعة: 36 مليون جنية للتحصين المجانى ضد الحمى القلاعية
يناير 31, 2016
ضبط 2 طن ذرة صفراء مجهولة المصدر بالمنوفية
فبراير 1, 2016

الأمراض الناتجة عن الأخطاء في تغذية الأبقار

إن التغذية هي احد العناصر الأساسية في رعاية الأبقار الحلوب وبقدر ما تكون تغذيتنا للأبقار تقوم على أسس صحيحة وسليمة بقدر ما يكون لدينا أبقار قوية الجسم ومقاومة للأمراض والتأثيرات الخارجية ولها صفة التعمير التي هي أساس من أسس انتقاء الأبقار الجيدة .

وإن أي انحراف في التغذية سينعكس سلبا على إنتاجية البقرة أولا وسينعكس سلبا على تكوينها الجسمي وتنحدر صحتها وتصبح غير مقاومة للأمراض .

تصنيف الأمراض :

أولا : أمراض معدية

1- جرثومية كالجمرة الخبيثة

2- فيروسية كالحمى القلاعية

3- طفيلية داخلية – خارجية – فطرية

ثانيا : أمراض غير معدية :

لا تنتقل من حيوان إلى أخر

1- تخمة الكرش .

2- أمراض إستقلابية حمى الحليب –تخلون الدم .

3- أمراض نقص العناصر والأملاح .

4- النفاخ .

النفاخ :

تتغذى الأبقار على الأعلاف سريعة التخمر مثل الفصة الغضة وأوراق الملفوف والأعلاف الندية وبالتالي تتخمر هذه الأعلاف في الكرش مطلقة الغازات مما يسبب النفاخ وقد يكون النفاخ غازي أو رغوي الأعراض :

1- انتفاخ  الكرش حيث تصبح أعلى من مستوى الظهر وبتفاقم الحالة يزداد الضغط في الكرش ويضيق التنفس عند الحيوان وقد يصل إلى حد الموت خنقا .

2- تباعد القائمتين الأماميتين عن بعضهما .

3- تقوس الظهر .

4- انفتاح الفم وامتداد اللسان خارجا مع اللهاث .

المعالجة :

1- تسيير الحيوان بسرعة –ترويض الحيوان.

2- إعطاء مركبات الزيوت الطيارة عن طريق الفم .

3- للحالات الإسعافية المتفاقمة يتم بزل الحيوان في الكرش بالمبزل لإخراج الغازات .

تخمة الكرش :

تتناول الحيوانات الأعلاف الخشنة الجافة أو المركزة بكميات كبيرة حيث تسبب ركود في حركات الكرش مما يؤدي إلى توقفها .

الأعراض :

1- امتلاء الكرش بالمواد العلفية والسوائل .

2- توقف حركات الكرش .

3- حموضة في الكرش .

4- توقف التبرز ويكون المستقيم فارغا .

5- جلوس الحيوان على الأرض وظهور أعراض المغص عند الحيوان .

المعالجة:

1- إعطاء الكربونات عن طريق الفم مع الزيت .

2- حقن مضادات الهستامين والمضادات الحيوية بالعضل .

3- في حال حصول الإسهال يكون مؤشر جيد نحو الشفاء .

4- إذا لم يتم التحسن يساق الحيوان إلى الذبح .

تخلون الدم :

هو مرض إستقلابي سببه اضطراب إستقلاب السكريات في الجسم يصيب الأبقار المغذاة جيدا حيث يحصل تكسير للدهون في الجسم ويتركز الأسيتون في الدم .

الأعراض :

1- تظهر رائحة الأسيتون في مفرزات الجسم –الحليب –البول –رائحة الأنف والفم .

2- تظهر أعراض الإنهاك والتعب على الحيوان وتكون مشيته غير متوازنة .

3- إضافة إلى بعض الأعراض العصبية .

4- يزداد استهلاك الحيوان للماء وقد يغطس رأسه في الماء أثناء الشرب .

المعالجة :

1- إعطاء السكريات عن طريق الفم – دبس –سكر .

2- إعطاء مصل سكري مركز مع مصل كلسي في الوريد .

3- إعطاء الكورتيزون والفيتامينات حقنا في العضل .

حمى الحليب :

مرض إستقلابي يصيب الأبقار العالية الإنتاج بعد الولادة بيوم حتى خمسة عشر يوم سببه نقص الكالسيوم في الدم .

الأعراض :

1- يظهر الاضطراب على الحيوان فجأة ويجلس على الأرض .

2- بعدها يدخل الحيوان في غيبوبة وتنخفض درجة الحرارة حتى 36 تقريبا .

المعالجة :

1- إعطاء الحيوان الكالسيوم مخلوطا مع سيروم ملحي أو سكري في الوريد .

2- إعطاء الكورتيزون والفيتامينات حقنا في العضل .

نقص الفيتامينات والأملاح :

تلاحظ هذه الحالة منتشرة على عدد من أفراد القطيع وسبب ذلك بالدرجة الأولى نقص الأعلاف الخضراء المقدمة للحيوان وخاصة في فصل الشتاء حيث يلاحظ على الحيوانات لعق الجدران و المعالف و قد يلاحظ حالات من العمى في القطيع أو ولادات عمياء أو قد يحدث أحيانا إجهاض لدى بعض الحوامل .

نقص فيتامين A :

يتركز فيتامين A بشكل كبير في الأغشية المخاطية في الجسم ( الأمعاء- المجاري التناسلية و بطانتها )

أعراض نقص فيتامين A :

1- إسهالات في العجول الرضيعة و كذلك الأبقار .

2- انخفاض معدل الخصوبة بالنسبة للذكور و الإناث على حد سواء .

3- ضمور المبايض و خمولها .

4- موت الأجنة مبكرا أو ظهور ولادات هزيلة .

5- تأخر دورات الشبق عند الإناث .

نقص فيتامين D :

إن التعرض لأشعة الشمس يساعد الأبقار على تثبيت و تكوين مجموعة فيتامين D و بالتالي فإن إعطاء فيتامين D يلعب دورا كبيرا في تنظيم تبادل الكالسيوم و الفوسفور في الجسم و تحتاج الأبقار فيتامين D لزيادة إنتاجها من الحليب و لتكوين الأجنة و نموها وخاصة خلال الأشهر الأخيرة من الحمل .

نقص فيتامين E :

يعتبر هذا الفيتامين من الفيتامينات الهامة و الضرورية للحيوانات حيث يمتص في الأمعاء الدقيقة بنسبة 20-30 % و يدخر في كبد الحيوانات بعد 6 ساعات من دخوله الجسم و تظهر أعراض نقصه بشكل انخفاض في خصوبة القطيع عند الذكور و الإناث و قد يحصل إجهاض متكرر و حدوث امتصاص للأجنة .

نقص مجموعة فيتامينات B :

من المعروف أن الأبقار تصنع هذه الفيتامينات بواسطة ميكروفلورا الكرش .

الوقاية من نقص الفيتامينات و الأملاح :

يجب على المربي تقديم الأعلاف الخضراء بشكل كافي خلال فصول السنة التي تحوي كافة ما يحتاج إليه الحيوان أما في فصل الشتاء فيجب إعطاء الفيتامينات مع العلف و كذلك حقنا بالعضل تفاديا لحصول النقص و بالتالي ظهور أي أعراض سيئة على الحيوان .

 

انضم الان لأكبر قاعدة بيانات للثروة الحيوانية والداجنة فى مصر

اضف بيانات مزرعتك – مصنعك أو شركتك بنفسك مجانا ليتم نشرها بدليل مزرعتى الاصدار الرابع 2016

Comments are closed.