مفاتيح الوقاية من الأمراض في الدجاج البياض
نوفمبر 24, 2016
دراسة جدوى لمشروع تربية أغنام
نوفمبر 25, 2016

“الدواجن”: ارتفاع تكاليف الإنتاج وثبات أسعار البيع يهدد الصناعة

تعانى صناعة الدواجن الارتفاع المستمر فى تكاليف الإنتاج بالتزامن مع استقرار أسعار البيع بالسوق المحلى، الأمر الذى يهدد الصناعة المحلية بالتوقف عن الإنتاج.

وساهمت أزمة الدولار فى زيادة أسعار الأعلاف بنحو 90% خلال العام الحالى، مقارنة بأسعارها فى شهر يناير الماضى، علماً بأن الأعلاف تُمثل 70% من تكلفة إنتاج الدواجن، ولذا تتأثر بها مباشرة.

وقال على الدواهرى، مربى دواجن، إن أسعار الأعلاف فى تزايد مستمر، وفى حالة انخفاضها لا تستمر لمدة اسبوع وتعود للزيادة مرة أخرى، وهو ما يربك حسابات المزارعة ويجعلها غير قادرة على حساب التكاليف الحقيقية للمزرعة.

أوضح الدواهرى، أن المزارع الصغيرة عانت كثيراً خلال الفترة الماضية، ومصانع الأعلاف ترفع الاسعار بمجرد ارتفاع أسعار صرف الدولار، وهو ما كان سبباً فى تخارج نسبة كبيرة من العاملين فى الصناعة.

وحذر المتعاملون فى الصناعة من تدهور الأوضاع مع بدء موسم الشتاء الحالى وارتفاع حالات النفوق فى المزارع المترتبة على زيادة حدة الأمراض؛ بسبب درجات الحرارة المنخفضة.

أشار حسن الغريب، مربى، إن دخول فصل الشتاء يرفع تكلفة الإنتاج، بسبب ارتفاع حالات النفوق لانتشار الأمراض وعدم وجود اللقاحات التى تستطيع القضاء عليها، وهذا شىء اعتادت عليه المزارع منذ ظهور مرض أنفلونزا الطيور فى شهر فبراير من عام 2006.

أضاف: «لكن ارتفاع اسعار الأعلاف سيؤدى لخسائر كبيرة للمزارع، وبالتالى تخارج نسبة أكبر منها، ما يهدد الصناعة بالكامل».

ولفت إيهاب عبدربه، مربٍ، إلى أن ارتفاع التكاليف يعنى زيادة الأسعار، لكنه نظراً لاختلاف طبيعة الصناعة عن الصناعات الأخرى، فهى تخضع لنظرية العرض والطلب، التى تتحدد أسعار البيع على أساسها.

وانخفضت أسعار الدواجن بالتزامن مع ارتفاع أسعار الأعلاف جنيهاً اليوم لتسجل 16 جنيهاً بالمزراعة مقابل 17 جنيهاً خلال اليومين الماضيين.

وذكر «عبدربه»، أن أسعار الدواجن منذ أكثر من أسبوعين تتراوح بين 15 و17 جنيهاً للكيلو فى المزرعة، فى حين أن تكلفة الكيلو أعلى من ذلك، وهو ما يعرض المزارع لخسائر مادية كبيرة.

 
المصدر : جريدة البورصة
 

Comments are closed.