11 مليون جنيه لإحلال وتجديد 4 محطات مياه بالوادى الجديد
أغسطس 15, 2017

ما لا تعرفه عن كتاكيت جدود الدواجن

 

بعد استقبال الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة والثروة الحيوانية والداجنة والسمكية، واللواء مجدى حجازى محافظ أسوان، شحنة كتاكيت جدود الدواجن، ننشر لكم " المعلومات الكاملة عن استيرادها وجدوها الاقتصادية، حيث قال الدكتور نبيل درويش رئيس الاتحاد العام لمنتجى الدواجن، إن شحنة الـ43 ألف كتكوت لجدود الدواجن التى وصلت منذ يومين ليست أول شحنة للجدود ولكن مصر تستورد جدود الدواجن منذ عام 1985.أن مصر كانت هى أول دولة بالشرق الأوسط تستفيد من استيراد الجدود فى تطوير صناعة الدواجن والتوسع فيها، خاصة أن جدود الدواجن تشكل العمود الفقر لتطوير صناعة الدواجن من خلال إنتاج الأمهات وكتاكيت التسمين المخصصة للاستهلاك المحلى، بدلا من استيراد كتكوت التسمين وأمهات التسمين.

وأوضح أن هناك خطين لإنتاج كتاكيت التسمين ولإنتاج كتاكيت بيض المائدة، الخط الأول هو وجود التسمين لإنتاج أمهات التسمين التى تنتج بدارى تسمين والخط الثانى وهو أمهات بيض المائدة التى تنتج بيض المائدة، موضحًا أنه يوجد فى مصر 7 شركات كبرى تربى جدود التسمين، موضحًا أن إجمالى الجدود التى تستوردها مصر لصناعة الدواجن تصل إلى 340 ألف "جدة سنويا ، تنتج 12 مليون "ام تسمين" والتى تنتج فى المتوسط من 12 إلى 14 مليارا "بدارى تسمين"، أى أن كل جدة مستوردة تنتج ما يقرب من 4000 كتكوت تسمين يربى محليًا.

وأشار رئيس اتحاد منتجى الدواجن إلى أن شركات أمهات البياض تستورد سنويًا حوالى 400 ألف من "أمهات البياض"، يصل ثمن الواحدة إلى 6 دولارات، تنتج 40 مليون دجاجة بياض "إناث " تنتج كل منهم حوالى 300 إلى 320 بيضة سنويا اى ما يزيد عن 12 مليار بيضة مائدة.

وأكد أن استيراد تكلفة الجدة تتراوح من 40 إلى 45 دولارا، فى حين أن الجد من هذه الكتاكيت يطلق عليه أصل الدواجن، والكتكوت بعد اكتمال نموه "أما" خلال عام وهى دورة التربية والإنتاج، فى حين تنتج الأم الواحدة من الدواجن 120 إلى 140 طائر تسمين حسب نوع السلالة، وللجدة الأم أربع خطوط ، الخط الأول خط الإناث، والخط الثانى إناث الذكور، والخط الثالث ذكور، والخط الرابع ذكور خط الإناث، والخطين الأولين ينتج منهم اناث للتربية وذكور للتربية.

فيما أكدت منى محرز، أن مجهودات الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، والمهندس شريف فتحى وزير الطيران واللواء مجدى حجازى محافظ أسوان نجحت فى تسيير طائرة خاصة من إنجلترا إلى مطار أسوان الدولى مباشرة لنقل شحنة الكتاكيت دون المرور على القاهرة لتجنيبها الإصابة بالأمراض الوبائية فى مصر.

وأوضحت أن المشروع من المشاريع الكبرى التى تنفذ فى صعيد مصر وخاصة توشكى واستثماراتها تصل إلى 890 مليون جنيه، فيما يبلغ ثمن الشحنة 25 مليون دولار، فضلاً عن دفع مليون جنيه رسوم لصالح هيئة الجمارك مقابل الشحنة.

Comments are closed.