28 نصيحة في تربية الارانب

22 أكتوبر 2018
28 نصيحة في تربية الارانب

يعد مشروع تربية الارانب من المشاريع المربحة كما أن لها عدة مميزات تجعل لها سوق خاص للمستهلكين ومن هذة المميزات أنها تعد مصدر غني بالبروتينات كما أنها سهلة الهضم مما يدفع الكثيرون إلى تربيتها , لذلك تعد من المشاريع المربحة ...

وفي هذة المقالة سنعرض 28 نصيحة لنجاح مشروع تربية الأرانب .

  • ولضمان نجاح هذا المشروع لابد من اختيار السلالة ومن صفات السلالة الجيدة : المناعة القوية للوقاية من الأمراض وكثرة عدد المواليد والأمومة الجيدة لرعاية المواليد والخصوبة العالية ومن سلالات الأرانب : النيوزلندي والشنشلا والبوسكات والركس وغيرهم
    ولمعرفة المزيد من السلالات ومميزاتها الرجوع لصفحة ... في الدليل

 

  • الذكور نصف المشروع .. اختيار الذكور يكون بعمر أكبر واثقل من الإناث حتى تستطيع التلقيح والإخصاب، حيث يوضع ذكر لكل ثماني إناث للإنتاج المكثف ، أو ذكر لكل عشر إناث وهو الإنتاج التقليدي مع الحرص على عدم استعمال الذكر أكثر من مرة في اليوم أو مرتين في عند الضرورة. فيجب فحص الخصيتين حيث يجب أن تكونا متماثلتين، ومتماسكتين، وصلبتين ولهما ملس طري إسفنجي. ونستبعد الذكر الذي يملك خصيتان صغيرتان، أو تملك خصية واحدة داخل التجويف وأخرى خارج الجسم، ولم تنزل في كيس الصفن. والضغط على جوانب الخصيتين حتى يبرز القضيب، وإذا تمّت ملاحظة أي عيوب، أو تشوهات فيجب أن يتم استبعاده , ايضا نستبعد الأرانب الكسولة، والسمينة، وغير النشيطة.

 

  • اختيار الأنثي أو الأم من أهم عوامل نجاح المشروع فيجب أن يكون للأنثى ثماني إلى عشر حلمات كاملة التكوين، وظاهرة و أن تكون عظام الحوض عريضة، واستطالة الجسم، وانتظام التكوين حتى لا تواجه مشاكل في الإجهاض، وعسر الولادة وأن تكون غير سمينة، وهادئة، ولا يظهر على جسمها أي ترسبات دهنية. وأن تكون خالية من التشوهات، والأمراض أي بصحة جيدة. ايضا أن تكون ذات شكل خارجي مطابق للمواصفات .

  • لابد من معرفة ان عمليات التناسل فتعتبر الأرانب من الحيوانات حديثة التبويض، والتي تتكاثر عن طريق دورة الشبق التي تتم من خلال إثارة الإناث لمدة 10 ساعات، ثم حدوث التلقيح في فترة تتراوح بين 4 و6 أيام.

 

  • يوجد بعض الشروط لحدوث عملية التبويض، ومنها عمر الأنثى، حيث يجب أن يصل إلى 6 أشهر، ووزنها الذي يجب أن بلغ 3.5 كجم ، لذلك على المربى فحص الإناث قبل إتمام عملية التلقيح، للتأكد من حالتها الصحية، ومن خلوها من العديد من الأمراض، مثل التقرحات، والنحافة، وغيرها، وعادةً ما تتم عملية التلقيح في القفص الخاص بالذكر ، كما تستغرق ثلاث دقائق . وتنتهي بعد تمدد ذكر الأرنب على جانبه، وإصداره صوتاً ما، بينما يدلّ جلوس الأنثى في زاوية القفص على رفضها للتقليح، وضرورة إيقافه، وبالتالي يتم نقلها إلى ذكر آخر، أو يتم حقنها بفيتامين هـ بمعدل 0.5 سم3 تحت الجلد.

 

  • تتم عملية التلقيح خلال فترة الصباح أو المساء، لتجنب درجة الحرارة المرتفعة التي تقلل من الرغبة الجنسية، كما ينصح بتجنب وضع الذكور في قفص التلقيح بعد تناول وجبة الغذاء ؛ لأنها تدخل في حالة من الخمول .

 

  • هناك عدة طرق يتم من خلالها التأكد من حدوث الحمل، ومن أهمها: اختبار الجس الذي يتم بعد 10 أيام أو 14 يوماً من عملية التلقيح ، حيث يتم الاحساس بالأجنة الموجودة في قرني الرحم عن طريق تحسس جدار البطن من الخارج، وذلك من خلال وضع اليد أسفل منطقة البطن ثم تمرير أصابع اليد على جوانبه والضغط عليها برفق، وينصح بالقيام بهذه العلمية بعد 14 يوماً من التلقليح ، لتجنب نفوق وتلف الأجنة.

 

  • هل يوجد حمل كاذب في الارانب !! وبعد ان تم الفحص وتأكد المربي وجود حمل ولكن يفاجئ انه غير حقيقي . فالحمل الكاذب هو عبارة عن تلقيح الأنثى بذكر عقيم ، والأمر الذي يدفعها لتجهيز نفسها عن طريق نتف شعر جسمها، وتجهيز مكان الولادة، ولكنه يتضح بأنه حمل كاذب بعد مرور 16 يوماً، لذلك عادةً ما تتم إعادة تلقيحها مرة أخرى مباشرةً .
  • تستمر فترة حمل الأرانب لمدة 31 يوماً، ومن الممكن أن تمر بالولادة المتأخرة، فيستمر حملها لمدة 35 يوماً، أو بالولادة المبكرة، فتلد بعد 29 يوماً من التلقيح.

 

  • يتمّ تجهيز صناديق الولادة قبل موعدها المحدد بأربعة أيام، حيث يتم فرشها بقش الأرز، أو بنشارة الخشب، ثم تقوم الأم بنتف جزء من شعر جسدها، ووضعه فوق مادة الفرش وهذة من علامات الامومة الجيدة .

 

  • تلد الانثي دون شعور المربي ولابد من ان يعم الهدوء بالمكان والا يحدث ازعاج لعدم حدوث مشاكل في الولادة مثل افتراس الابناء . فتلد الأم واحداً تلو الآخر، ثم تنزع الأغشية الجينية عن الأجنة، وتعلّقهم لتجفّفهم من السوائل والدم، مما ينشط الدورة الدموية في أجسادهم، بالإضافة إلى تعزيز عملية التبرز للتخلص من السوائل الموجودة في الأمعاء، ثم ترضع صغارها، وتلد الآخر، وتكرر هذه الخطوات حتى تلدهم جميعاً، ثم تنزع القليل من شعر جسدها، وتغطي به جسد صغارها.

 

  • من العمليات التي يقوم بها المربي بعد الولادة فحص الخلفة برفق وحذر شديد، وذلك عن طريق إغلاق الفتحة الموجودة بين صندوق الولادة وقفص الأم، حيث يتخلص من مخلفات الولادة، والأجنة المشوهة، والميتة، ثم يفحص الأم ، وحلماتها للتأكد من قدرتها على إرضاع صغارها ، ثم عد الصغار الميتة ، والمشوهة، والحية.

 

  • اذا حدث للأم وفاة أو ولادة أكثر من 8 صغار او حدوث مرض يجعلها غير قادرة علي الرضاعة مثل التهاب الضرع أو صغر عمر الأم لابد من اللجوء الي ظاهرة التبني وهي انتقال الصغار لأم أخري لرضاعتهم ولكن يوجد عدة صفات في الام المتبنية مثل : الطباع الهائة ، والأم التي أنجبت ما لا يقلّ عن 6 صغار ، حيث يتم تدليك أنفها بزيت الكافور، أو الفانيلا بهدف تعطيل حاسة الشم ، لضمان عدم رفضها للصغار ، ويفضل أن يتم التبني خلال فترة الأسبوع الأول من الولادة حتى لا يقل الحليب في ضرع الأم .

 

  • واعلم ان الام ترضع أبناءها مرة واحدة بعد مرور 24 ساعة، حيث ترضعهم في الصباح، أو بعد منتصف الليل بما يعادل 3 دقائق، وتنتج الأنثى من الحليب ما يترواح بين 30 إلى 50جرام في أوّل يومين بعد عملية الولادة، ثم تزداد كمية الحليب مع مرور الوقت، فتصبح 200جرام ، وقد تصل إلى 500جرام ، ولا بد من الإشارة إلى أن حليب الأرانب من أغنى أنواع الحليب مقارنة بحليب الحيوانات الأخرى، نظراً لاحتوائه على 13% من البروتين، و10% من الدهون .

 

  • تزداد نسبة خصوبة الأنثي بعد الولادة ثم تقل مع مرور الوقت فيجب اعادة تلقيحها مرة أخري فمن الممكن الاستفادة من الساعات الأولى بعد الولادة لتلقيحها، ومن الأمهات التي من الممكن تلقيحها هي : الأمهات التي تلد 3 صغار على الأقل بعد 48 ساعة، والأمهات التي تلد من 4-7 بعد 6 أيام من الولادة، والأمهات التي تلد 8 صغار بعد الفطام للمحافظة على صحتها، والأمهات التي تنجب أطفالاً ميتين .
  • مرحلة الفطام ويكون الفطام بعد وصول الصغار إلى عمر 28 يوماً الي 35 يوماً، نتيجة نقص نسبة الحليب لدى الأم، وزياة قدرة الصغار على تناول الطعام، وقد يصاب الصغار بما يسمى بصدمة الفطام، وذلك بسبب إبعادهم عن الأم، لهذا يراعى نقل الأم إلى قفص آخر، وتعليم الأطفال كيفية الشرب من الحلمات المخصصة.

  • ولمعرفة الجنس بين الذكر والانثي يتم وضع الأرانب على ظهرها، ثم إبعاد الذيل، والضغط على الفتحة التناسلية برفق حتى يظهر الغشاء المخاطي المحمر، والذي يكون على شكل شق طولي لدى الإناث، وعلى شكل دائرة لدى الذكور، وتستخدم هذه الطريقة لمعرفة الأرانب التي سيتم بيعها، والأرانب التي ستستخدم في التكاثر، والتسمين.

  • ومن اهم عوامل نجاح المشروع هي التغذية ولابد من اختيار علف به جميع الاحتياجات الغذائية فلكل مرحلة احتياجات مختلفة عن الاخري فالذكر يحتاج من 120-150 جرام علف في اليوم ولايعطي أكثر من ذلك لعدم حدوث مشكلة في التلقح وينصح بتقسيم كمية العلف 3مرات يوميا .

  • ولضمان ارضاع الانثي صغارها جيدا فيقدم لها حوالي 120 - 130 جرام علف يوميا اذا كانت فارغة وتزيد الكمية تدريجيا في حالة ان تكون الام عشار الي200 جرام وفي حالة الأم مرضعة فتزيد تدريجيا الي 300 جرام اما في حاله ان تكون الام مرضعة وعشار فتزيد الي 500 جرام وفي هذة المرحلة يبدا الصغار أكل العلف مع الام .

  • عند الفطام ينصح بتقديم العلف مفتوح للوصول لاعلي معدل نمو وزيادة فترات تقديم العلف ولابد ان تكون العلافات نظيفة دون اي شوائب حفاظا من حدوث اي مشاكل معوية .

  • الرعاية ثم الرعاية ثم الرعاية..الارانب بطبعها حساسة فيجب الاهتمام جيدا بحالة الارانب ومتابعة استهلاك العلف يوميا كما يجب مراعاة الفطام والتنظيف اليومي والتهوية الجيده لمنع حدوث اي مشاكل مثل الجرب والتصمغ وغيرها .

  • كل فترة يجب تنظيف البطاريات وخطوط المياة والعلافات وبيوت الولادة كما يجب التأكد كل فترة من سلامة النبل وخلايا التبريد والشفاطات .

  • كما أن الأرانب حساسة لدرجة الحرارة فيجب الاعتناء بها صيفا حيث الحرارة الشديدة ووضع خلايا التبريد في فصل الصيف فكلما تم ضبط درجة الحرارة كان معدل النمو جيد لانها في حالة الاجهاد يقل استهلاك العلف .

  • يجب تحصين الأرانب ضد مرض التسمم الدموي الفيروسي ويتم تحصينه ابتداء من عمر 2 الى 3 شهور بواقع 0.5 سم تحت الجلد للارانب الصغيره او الكبيره ويتم تكرار التحصين بصوره دوريه خلال السنه وبانتظام .

  • وايضا التحصين الدموي البكتيري بجرعه 1سم تحت الجلد وايضا ممكن تحصين الارانب الكبيره 2 سم تحت الجلد ويتم تكرار التحصين كل 3 شهور وبصفه مستمره خلال السنه ويفضل ان يتم فى شهر 3 و 6 و 9 و 12 .

  • يتم حقن كل ام 3 سم كالسيوم تحت الجلد وذلك لتلافى الكساح الذى يحدث عند أو بعد الولاده نتيجه نقص الكالسيوم فى الأرانب ويتم حقن الأم 1 سم أوكسى تتراسيكلين طويل المفعول تحت الجلد للوقايه من اصابات الرحم وايضا لمنع حدوث اى امراض للامهات قد تحدث نتيجه قله المناعه والضغط الواقع نتيجه الولادة كما يتم حقن كل أم 1 سم كافوزال يوم الولاده او بعد الولاده بيوم كمقوى عام ومنشط ويتم تغيير نوع المضادات الحيويه كل شهر لتفادى حدوث مناعات ومقاومه من البكتيريا لهذه المضادات الحيويه .

  • ينصح بوضع بعض الفيتامينات والاملاح المعدنية ومضادات السموم في المياه لتحسين وظائف الجسم وبناء هيكل قوي ومتين وتفيد فى منع الاصابه بأمراض نقص الفيتامينات والأملاح و زياده معدلات الخصوبه فى الأمهات والذكور وايضا كفاتح للشهيه وزياده معدلات استهلاك العلف وكمنشط للنمو  .

  • وأخيرا ينصح بعمل السجلات للمزرعة منها ( استهلاك العلف _تسجيل المواليد والعشار والتلقيح _ العلاج و الفيتامينات _ الايرادات والمصروفات ) لمعرفة اتجاهات المزرعة الي الامام او الخلف .

تسجيل الدخول كمتدرب لإضافة تعليق

مقالات ذات صلة