التهــــاب الضرع

02 يونيه 2018
التهــــاب الضرع

التهاب الضرع 

لا توجد مزرعه الألبان خالية من احد هذه المشاكلة. والتى تمثل مواجهه يوميه لكل مربى ومدير مزرعه وطبيب بيطرى وتتخذ أهميه قصوى فى المزرعة ولكن يجب الا تتعدى النسب المسموحه من عدد القطيع فذلك يدل على الرعاية السيئة

العناصر الاساسية  المؤثرة فى هذا المرض :-

  • الصحة العامة و حالة الحيوان
  • الظروف البيئية المحيطه
  • المحلب و العمال
  • تعتبر الصحه العامه للأبقار عامل رئيسى فى مقاومه مرض التهاب الضرع فان الخلل فى صحة الحيوان العامة هى اول خطوه للاصابة بالامراض لتدهور المناعة و كسر خطوط الدفاع التى تحمى الحيوان و تدهور الصحة العامة يتوقف على التغذية السليمة و الحالة الذى يتواجد بها الحيوان تنقسم الى :-

أ- الحالة الانتاجية :-

 فكلما زاد الانتاج زاد فرصة حدوث الالتهاب فى الضرع

 

ب- المرحلة الانتاجية :-

فالابقار حديثه الولاده تكون معرضة للاصابه اكثر من الابقار فى منتصف موسم الحليب وأقل فى الابقار  التى فى نهايه الموسم حيث الانتاج المنخفض 

 مواصفات الضرع الجيد :

1- موضع الحلمات واتزانها على جسم الضرع  
2- موضع الارباع الامامية مع الجسم
3- مساحه الضرع بين الارجل الخلفية 
4- ارتفاع الضرع فوق المفصل الخلفى

5 - طول الحلمات

6-  الرباط المعلق فى منتصف الضرع

 

كلما زاد عدد الابقار التى تعانى من عيوب بالضرع زاد عدد الابقار التى تتعرض لمخاطر الأصابه بالتهاب الضرع ولحل هذه المشكله اما عن طريق سياسة الاستبعاد و التسجيل


وهى القيام على سجل خاص بالتهاب الضرع لتحديد الابقار متكرره الأصابه و الأربع التى تتعرض لمرات متعددة بالتهاب الضرع على ان يتم التخلص من الابقار التى تصاب بموسم الحليب الى اكثر من خمس مرات مع مراعاه نوع الأصابه اذا كانت معديه للأبقار الاخرى من عدمه وكذالك مراعاه مستوى الانتاج ان تكون تسبب خسائر على المستوى الفردي او تسبب عدوى بالقطيع مما يستلزم سرعه التخلص منها اما عن طريق الاحلال وذالك باستخدام طلائق ذات مواصفات للضرع جيده يتم تلقيح الأمهات بها لإنتاج عجلات جيل ثانى تعالج فيه المواصفات الغير مرغوبه لتقلل الابقار ذات صفات الضرع غير الجيده

- الظروف البيئية المحيطه :

دور الرعاية السيئه و ضرع الحيوان فى الاصابة بالتهاب الضرع

الرعاية السيئه فى الحلب

1- زيادة الضغط فى مضخه التفريغ يعمل على رفعة درجه حرارة والتهاب الحلمه مما يؤدى الى تكوين قشور و جفاف الحلمه وبالاخص فى الشتاء عند تعرضها للهواء البارد و يترتب على ذالك تشقق الحلمة و وجود جروح و توفير بيئه مناسبه لنمو البكتريا و الميكروبات و لعدم حدوث ذالك ننصح بالستخدام زيوت ملينه مع محلول التطهير المركز بعد عملية الحلب للعمل على ترطيب الحلمة و يعالج ذالك باستخدام كريمات اكسيد الزنك 

2- نزع جهاز الحلب دون اغلاقه مما يؤدى الى اصابه فتحه الحلمة و تضمير النسيج العضلى لها وتشرذمها مما ُيزيد فرصه دخول الميكروبات الى الضرع بعد الحليب

3 عدم الاهتمام بالحواف الحاده البارزه أو ضرب الحيوان و اصابه الضرع بجروح تتحول لخراج أو نزيف دموى يدمر خلايا الضرع

4 زياده فتره الحليب اكثر من اللازم مما يؤدى الى تضمير الشعيرات الدموية و نزيف دمودى و نزول لبن مدمم

 

ارضية الحظيره :

 الحظائر هى مكان جيد لنمو الميكروبات كما ان روث الحيوانات محمل بمليارات البكتيريا والتى تجد فى الارض الرطوبه او الطينية بيئه جيده للنمو وان الابقار حين ترقد على الارض ويتلوث الضرع والحلمات

فالمحافظة على ارضيه الحظائر جافه ورفع الطمى والروث منها هو الأسلوب الجيد للحد من فرصه الأصابه بامراض الضرع

وأكثر الحيوانات عرضه لذالك هى الحيوانات ذات الشعر الكثيف فى منطقه الضرع و يتم التخلص منه بالشكل المطلوب دون ايذاء الحيوان

عملية الغسيل قبل الحلب :

 من الأفضل عدم احداث البلبل بالماء وغسيل الضرع قبل الحليب فان غسيل الضرع يذيب البكتيريا ويجعلها سهله الدخول من فتحه الحلمه كما ان بلل الحلمه أثناء الحلب يساعد على تكون الشقوق والقشر والجروح وننصح انه فى حاله الغسيل ان يتم التجفيف بمنديل  تجفيف جيد جدا وان الحليب على الجاف هو الأفضل


-المحلب و اهميته فى التاثير على الصحه العامة وسلامة ضرع الحيوان

تعريف الحليب الجيد
الحليب الجيد هو جمع محصول اللبن فى كل حلبه من ضروع الابقار فى صوره جيده دون التأثير سلبا على الضرع او اللبن الذى يجب ان يكون فى صوره نظيفه خالى من اى روائح او شوائب او اى لون غريب ولذاك بفحص الابقار قبل الحلب لبيان صلاحيه اللبن للاستهلاك الأدمى وسلامه الضرع من التهاب يؤدى الى تغيير صفات اللبن

 
ماهى فكره الحلب الألى ؟
فكره الحلب الالى يمكن توضيحها ببساطه انها خلق ضغط سالب فى مجمع اللبن لينزل اللبن من خزان الضرع ذو الضغط الموجب ويتم ذالك عن طريق مضخه الهواء فى مرحله الحلب ثم يتوقف فى مرحله الراحه حيث يغلق النابض ضغط المضخه عن الحلمه فيكون الضغط موجبا 

وهى عمليه عكس الحليب اليدوى الذى ينزل فيها اللبن بالضغط الموجب على الحلمه ثم نترك الحلمه لينزل اللبن 
 

كيف نختار المحلب الملائم وعدد نقاط الحليب المطلوبه ؟
نحسب عدد نقاط المحلب ان البقره تاخذ وقتا فى المتوسط ١٠ دقائق شامله وقت الدخول والخروج من المحلب 
يمكننا اعتبار ان وحده الحليب ألواحده تكفى لحلب ٢٥ بقره فى الحلبه اى ان القطيع ١٠٠٠ راس عدد نقاط الحليب المطلوبه هى ٤٠ نقطه حليب وهذا المحلب سيحلب ٢٠٠ - ٢٤٠ بقره فى الساعه 
وعليه فان عدد الابقار فى كل حظير يكون ٤٠ ومضاعفتها اى ٨٠ او ١٢٠ راس فى الحظيره الواحده حتى يتم حلب كل حظيره منفصلة
مع الأخذ فى الاعتبار ان مده الحلبه الواحده يجب الا تتجاوز ٦ ساعات لإعطاء ساعتين للصيانة ودوره الغسيل والاستعداد للحلبه التاليه

ماهو وقت وزمن الحليب الأمثل وعدد مرات الحلب المناسبه ومواعيد الحليب ؟ 

تعتمد عدد مرات الحليب طبقا لمتوسط الحليب للبقره فكلما زاد المتوسط الابقار عاليه الادرار عند اكثر من ٤٠ كجم يمكننا حلب الابقار اكثر من مرتين  يمكن حلب ٣ حلبات او ٤ حلبات والمعروف هو الحلبتين فى المتوسط اقل من ٣٠ كجم 
ويمكنك عندها حساب زمن الحلبه فى المتوسط بقسمه عدد الحلاب على عدد نقاط الحليب مضروب فى ٦
ففرض ان عدد النقط ٢٠ ضرب ٦ = ١٢٠ لو ان القطيع ٣٦٠ بقره فان زمن الحلبه حوالى ٣ ساعات 
ويمكن حلب الابقار ثلاث حلبات كل ٨ ساعات نختار وقت الحليب بعيدا عن مواعيد التغذيه وهى من ٦-٨ صباحا ومن ٣-٦ مساء كما يفضل البعد بمواعيد الحليب بعيدا عن وقت الجو مرتفع الحراره 

ماهو نوع الحلمات المناسب للقطيع وكذالك حجم مجمع اللبن؟
حلمات المطاط هى الجزئ الذى يلامس الحلمات فى الابقار وعليها يتوقف جوده الحليب وان ها لها عمر افتراضى لا يهتم به كثير من المربيين حيث تقل مرونتها وتشقق رغم عدم رؤيه ذالك الا من خلا اجهزه قياس المحلب وكذالك التشققات حيث لاترى بالعين المجرده وعندما تقل مرونته المطاط المصنوع منه الحلمه فان تغير وقت وزمن فتره الحلب والراحه على الحلمه لايؤدى الى الحليب بكفاءة وقد تخرج الابقار من المحلب وبها جزئ من اللبن كما تطول فتره الحليب والتى تعانى بعدها الابقار من التهاب الضرع 

 

اختيار الحلمات بالأطوال المناسبه جزئ مهم حيث يجب ان تنتهى حلمه البقره عند نقطه انقباض الحلمه فى وقت الراحه

ضغط المطاط على الحلمه او زياده الشفط يؤدى الى تمزق فتحه الحلمه او رجوع اللبن الى الضرع مما يكون سبب رئيسى فى حدوث الأصابه بالتهاب الضرع 

 حجم مجمع اللبن عندما يكون حجمه صغير ولا يتناسب مع كميه اللبن المنتجه من البقره فى الدقيقه فانه يؤدى الى إغلاق مضخه الهواء ولا يتم نزول اللبن من الضرع بل يمكن ان يحدث رجوع للبن الى الضرع ملوثا ويحدث الالتهاب

 

ارضيه المحلب والتأثيرات على الحلب

وقوف الابقار على أرضيات غير مستويه او غير مناسبه تؤدى الى عدم راحة الابقار وتقلل إنتاجها كما تؤدى الى رفس الابقار لجهاز الحلب وأعاده تركيبه فترتفع نسبه أعاده التركيب مما يعطل الحلب ويزيد مده الحليب

عدم راحة الابقار وكثره تحركها اثناء الحلب دليل على أنها لا تشعر بالراحه كما تؤدى الى حدوث مشاكل بالحوافر 

للتخلص من هذه المشكله تغطى الأرضيات بالفرش المطاط وهى انسب حل لمشكله عدم تساوى الارضيه وتقلل الأصابه بجروح الحافر والخراج والنزيف الدموى بباطن الحافر

كهرباء المحلب وأثر التيار الأرضى على صحه الابقار
كثيرا ما نهمل تركيب ما يطلق عليه الايرث او الأرضى على جسم المحلب وهذا معروف لدى المتخصصين فى الكهرباء 
والذى يجعل من ارضيه المحلب المبلله بالمياه دائماً بها كهرباء خفيفه نتيجه تسرب شحنات كهربائية ارضيه لا تحس من البشر ولكن تشعر بها الابقار مما يؤثر على راحتها اثناء الحلب وتؤدى الى استمرار إسقاط جهاز الحلب من على الضرع فتطيل فتره الحليب كما انها تقلل الانتاج من الألبان للبقره كما ان هناك حوادث عندما ترتفع شحنه الكهرباء الارضيه فجاءه التى تؤدى الى ان تتكهرب الابقار وترتفع صراخها وقد تسقط على الارض او تنفق صعقا بالكهرباء
كما ان تعرض الابقار لهذه الشحنة الخفيفه يوميا تجعلها لا تندفع الى دخول المحلب خوفا من الالم الذى تشعر به وتدخل بصعوبة كما تؤدى الى ارتفاع نسب التهاب الضرع وارتفاع الخلايا الطلائية somatic cell count 
ونسب التهاب الضرع تحت الاكلينيكى فيقل الانتاج وتسؤ مواصفات اللبن 

صيانه المحلب الدوريه وأثرها على جوده الحليب

اصبح من واقع التجربه ان سر ارتفاع حالات التهاب الضرع فى القطيع هى مشاكل المحلب وعليه فان الحل عند ارتفاع نسبه الابقار المصابه بالتهاب الضرع هو فحص المحلب بواسطه طاقم الصيانه المتخصص فهناك الصيانه اليوميه وهذا يجب معرفته وعمله بواسطه طاقم الحلابين. وكذالك الصيانه الاسبوعيه والصيانة الشهريه طبقا لجدول الصيانه من الشركه صاحبه المحلب

وهناك النقاط الاتيه التى يجب مراعاتها 
* تشغيل المحلب فى مواعيد منتظمه لتعود الابقار عليهاعلى تلك المواعيد الثابتة
* وقبل ان يبدئ الحليب يجب التاكد من وصول مؤشر الفاكيوم يقراء ٤٢ كيلو باسكال
* المرور على اجهزه البلسيتور والتاكد من عملها بكفاءة
*التاكد اثناء الحلب من عمل جهاز منظم الهواء وسماع صوت شفط الهواء عند غلق الوحدات بضروع البقر 
* ثبات مؤشر الفاكيوم وعدم تذبذبه فان كان غير ثابت فهذا يدل على وجود تسريب بالخطوط
* التاكد من من عمل الحلمات طبقا للنابض البلسيتور من وجود نبضادات نشعرها بالاصبع داخل الحلمه 
* لا يجب فتح عدد وحدات حليب اثناء التركيب على الضروع اكثر من المطلوب وهذا يتطلب وجود نظام للعمال بحيث يفتح عدد من واحد الى اثنين جهاذ فى وقت واحد حيث ينخفض الفاكيوم او يرتفع وهذا خطر على الضروع
* التاكد من عمل جهاز الفصل الالى وعدم تعرض الابقار لفترات حليب أطول بعد انتهاء اللبن وكذالك التاكد من عدم الفصل المبكر

* لا يجب عند وجود الفصل الالى ان يتم رفع الأجهزه يدوياً وفى حاله عمل ذالك لا يجب جذب الجهاز من على الحلمه دون غلق الفاكيوم الذى قد يسبب تهتك فتحه الحلمه وانقلابها الى الخارج
* تاكد من معامله العمال للضروع برفق دون عنف وعدم ايذاء الابقار بضربها على الضروع الذى قد يؤدى الى نزيف أو خراج او تجمع دموى او أوديما 

-اعراض المرض

.التهاب الضرع تحت الاكلينيكى  subclinical 

تغيرا فى مواصفات الألبان حيث تتغير نسب الدسم وكذالك نقص الكالسيوم وزياده البوتاسيوم والكلوريدات 
مع أعراض عامه على الابقار ارتفاع درجه الحرار وفقد الشهيه وقد يصاحبها جفاف الجسم ودخول العينين للداخل وفى بعض الأحيان يصاحبها العرج او الرقاد وقد يؤدى المرض الى الإجهاض فى الابقار العشار 
وهى ناتجه عن إفراز البكتيريا سمومها فى دم الحيوان وتكون اخطر عند الأصابه فى الابقار حديثه الولاده و اصابتها بحمى اللبن

التهاب الضرع الاكلينيكى  clinical

تغير فى مواصفات اللبن حيث يتخثر ويتحول الى كتل او يتحول من اللون الأبيض الى ألوان اخرى كالإصفر المائى او الأحمر لوجود دماء ناتجه عن النزيف فى الضرع
التهاب الضرع المزمن chronic وهو الذى يترك اثرا على الضرع كلانكماش وفقد الحجم او عدم القدره على الانتاج او انسداد الحمله وتليف الضرع ويمكن ايضا تقسيم انواع المرض طبقا للميكروب المسبب الى 
التهاب الضرع غير المعدى والناتج عن environmental البيئه وتسببه بكتيريا E. coli 
التهاب الضرع المعدى infectious وتنتقل فيه البكتيريا من بقره الى اخرى مثل staph and strep agalctia ,mycoplasma , corynebacterium وهناك انواع اخرى 
والنوع الثانى المعدى هو من الأنواع الأكثر خطوره وسريع الانتشار فى القطيع وان عدم الاهتمام بمراقبته وتشخيصه يؤدى الى خسائر اقتصاديه كبيره وانخفاض الانتاج وفقد الضروع وارتفاع نسب الاستبعاد

 

-اداره القطيع للحفاظ على الابقار من مرض التهاب الضرع

نحتاج الى معلومات تعتبر أساسيه فى مواجه المشكله التى يمكن الوصول اليها من خلال السجلات ومنها
1- عدد الحالات المصابه وتكتشف يوميا
2- الأصابه فى الضرع فقط او اصابه تصيب الحاله الصحيه العامه General symptom toxemia للحيوان مثل التوكسيميا وفقدان الشهيه
3- نسبه النفوق فى الحالات المصابه نتيجه التهاب الضرع 
4- عدد الحالات المصابه فى القطيع سنويا
5- عدد الحالات تحت الاكلينيكيه sub clinical 
6- عدد مرات الأصابه لكل بقره فى الموسم الحالى وتاريخ الأصابه فى الأعوام السابقه 
7- معدل الأربع المصابه فى كل بقره 
8- معدل الشفاء من العلاج اثناء الحليب 
9- عدد الأربع التى تفقد القدره على الحليب بعد الأصابه وتجف 
10- عدد ايام الحليب عند الأصابه 
11- نوع الميكروب المسبب للاصابه وهل هو معدى infectious او بيئى غير معدى environmental 
المضادات الحيوية المستخدمه ونسبه الشفاء لكل نوع

كيف ومتى نكتشف حاله الالتهاب فى الضرع ؟

يتم الكشف عن التهاب الضرع قبل حلب الابقار فى كل حلبه خلال اليوم مرتين او ثلاثه طبقا لعدد مرات الحليب وذالك بتعصير الضرع على طبق اسود عدد ثلاث او اربع شخبات 
نلاحظ خلالها تغير اللبن فى القوام على شكل تجلط اللبن او المائى او اللون الى الأصفر او الأحمر او الراحه غير الطبيعيه السيئه 
فى حاله تشرش اللبن يجب فى الحاله المصابه ان يستمر التشرش خلال الأربع شخبات او اكثر ولا يعود اللبن الى طبيعته بعد الاولى او الثانيه حيث تكون الابقار طبيعيه الا من التعصير الاول او الثانى
وقد يصاحب هذا العرض ورم الضرع مع احمراره وتورمه 
وقد تاتى الأعراض قبل الحلب فى صوره حاله مرضيه عامه ترتفع فيها درجات الحراره ويفقد الحيوان الشهيه وقد يصاب بالعرج فى الارجل الخلفية مع إسهال اصفر وجفاف ودخول العين الى الداخل بدون أعراض على الضرع
الا من تغير اللبن كما ذكرنا او بدونه او مصحوبا بورم ربع او اكثر واحمراره قد يصل الى تغير لون الربع الى اللون الأزرق وهى الغرغرينا لذا يجب عند الكشف على الحيوان الحلاب المصاب بالأعراض السابقه ان نقوم بحلبه على طبق اسود لمعرفه اذا كان سبب المرض التهاب الضرع ام لا وكذالك فحص اللبن باختبار كاليفورنيا لاستبعاد الأصابه بالأصابه تحت الاكلينيكيه sub clinical

ماذا نفعل عند اكتشاف حاله التهاب الضرع ؟

عند اكتشاف حاله التهاب الضرع قم بإخراج البقره من المحلب ولا تحلب اللبن منها على التنك 
اعزل البقره فى حظيره عزل التهاب الضرع لتدخل محلب منفصل او المحلب الرئيسى فى نهايه القطيع 
فى اليوم الاول وقبل الحلب المنفصل خذ عينه من الربع المصاب لإرساله الى المعمل 
احلب البقره والربع المصاب جيدا ( ويفضل تكرار الحلب كل ساعتين ) حتى نهايه اليوم حيث يتم إعطاء العلاج 
طبقا لترتيب المضاد الحيوى بالمزرعه

كيف نرتب المضاد الحيوى بالمزرعه ؟


نقوم بحساب نسبه الشفاء من كل المضادات الحيوية المستخدمه ونرتبهم من الأكبر نسبه الى الأقل وعند الاستخدام الاول نختار الأعلى نسبه شفاء ثم ما يليه اذا اضطررنا الى الاستمرار فى العلاج اكثر من ثلاثه ايام
وبتكرا إرسال العينات الى المعمل يكون لدينا رصيد كاف من المعلومات عن اختبار الحساسيه الذى يشير الى كفاءه المضاد الحيوى المناسب ويتم الترتيب واختباره مع واقع ما يحدث فى الحقل 

تحديد الميكروب وفحص التنك اللبن دوريا ؟


ان من اهم الاجراءاتالتى يقوم المعمل بفحصها فى كل عينه هو تحديد الميكروب المسبب للمرض لنفرق بين الميكروبات المعديه وغير المعديه وهناك من الميكروبات مثل  staph or mycoplasma or strept ag 
التى يجب الوقوف أمامها طويلا قبل التصرف فلكل واحده منها بروتوكول خاص للمتابعة والعلاج 


رعايه التهاب الضرع وتحديد الأسباب ؟

عدد الحالات الموجوده بالمزرعه = عدد الحالات يوميا * مده مكوث الحاله فى العلاج
فمثلا لو ان معدل الدخول بقره يوميا وعدد ايام العلاج ٣ ايام فان عدد الحالات بالمزرعه سوف يكون ثلاثه 
فاذا ذاد العدد بسبب دخول حالات كثيره يوميا فانت امام مشاكل بسب الامثله او عمليه الحلب او الحظائر الخ 
فاذا ذاد العدد بسبب طول فتره العلاج فانت امام مشكله فى نوع العلاج وتطبيقه وصلاحيته وتأثيره 

طريقه وخطوات الحليب واستخدام المطهرات ؟


1-غسيل الابقار قبل الحليب خطر ويفضل الحلب الجاف واذا كنت مضطرا الى الغسيل فيجب الاهتمام بالتجفيف 
وخطوات الحليب
2- شخب الضرع على طبق اسود للتأكد من سلامه البقره من التهاب الضرع عدد اربع شخبات نظيفه او اربع غير سليمه 
3- قم بالتطهير باليود المخفف قبل الحليب وترك المطهر ٣٠ ثانيه ما يعادل تشخيص ٥ بقرات بعدها 
4- استخدم منديل ورقى لتجفيف الضرع من المطهر 
5- ركب جهاز الحلب مباشره بعد التجفيف 
6- راقب الابقار فى الحليب وتأكد من انتها الحليب فلا تترك لبن بالضرع ولا تحلب اكثر من اللازم 
7- طهر الضرع بمطهر اليود المركز بعد رفع الجهاز مباشره وتأكد من وصول المطهر للحلمات البعيده عن متناول يدك بشكل سليم 
ان خطوات الحليب كما سبق عامل رئيسى فى منع أمراض التهاب الضرع المعديه وغير المعديه فحافظ على أداءها يوميا دون كلل او ملل

 

طرق الوقايه من التهاب الضرع المعدى

1- استخدام مطهر الضرع قبل وبعد الحليب 
2- علاج الابقار عند الجفاف باستخدام مضاد حيوى للأبقار الجافه طويل المفعول 
3- عمل نظام الحلب يتم حلب الابقار المصابه فى نهايه المجموعات او استخدام محلب للأبقار المصابه 
4- غسيل جهاز الحلب بين الابقار وتطهيره بمطهر
5- عدم حلب الابقار على بلل وتجفيف كل ربع بعد المطهر بمنديل ورق خاص به 
6- يقوم الحلابين بارتداء جوانتى وتطهيره بين الابقار 
7- فحص معملى لكل حاله التهاب ضرع جديده 
8- استبعاد الابقار ذات الأصابه المزمنة والتى لا تقبل علاج وعدم حلب الأربع الجافه على التنك 
9- المحافظة على صحه الحلمات حيث تعيش البكتيريا 
10- فى القطيع المصاب يتم فحص العجلات حديثه الولاده للميكروب

التحكم فى التهاب الضرع غير المعدى 


يعتبر اصعب فى التحكم من التهاب الضرع المعدى مقاوم للمطهرات على الحلمه والمضادات الحيوية 
مفتاح المقاومة منعه من التواجد فى البيئه الروث والفرش وأرضيات المحلب لذا يجب

1- إزاله شعر الضرع كما أسلفنا
2- حلب الضروع النظيفه الجافه 
3- الاهتمام بدوره غسيل المحلب واستخدم المنظفات الملائمه
4- تطهير قبل وبعد الحليب 
5- حاول ان تجعل الابقار تقف فتره بعد الحليب بتقديم علائق بعد الحليب مباشره
6- تطهير الحلمه المصابه بالكحول قبل العلاج

 

 

 

 

 

 

  

 

 

 

تسجيل الدخول كمتدرب لإضافة تعليق

مقالات ذات صلة