"الزراعة": 200 مليون جنيه لتدبير رءوس الماشية لصغار المربين

15 مايو 2018
عقد مجلس إدارة المشروع القومي لإحياء البتلو، اجتماعًا موسعًا برئاسة الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، لمتابعة ما تم إنجازه لتدبير رءوس الماشية المقرر توزيعها على صغار المزارعين.
ووافق المجلس على تخصيص مبلغ 200 مليون جنيه، كقروض لتمويل عمليات شراء رؤوس العجول الخليط سريعة النمو المستوردة من الخارج، بغرض التربية والتسمين، من بينها مبلغ 15 مليون جنيه لتمويل البتلو المحلي.
يأتي ذلك وفقًا لبروتوكول التعاون الموقع بين وزارتي الزراعة، والتموين، وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية، والبنك الزراعي المصري، لتدبير رءوس ماشية سريعة النمو لتوزيعها على صغار المربين من المزارعين للتربية والتسمين، بالمحافظات المختلفة،
ضمن المشروع القومي لإعادة إحياء البتلو، وذلك من خلال قروض ميسرة بفائدة بسيطة متناقصة قدرها 5%.
واستعرض "البنا" - خلال الاجتماع - التقييم الخاص بالمرحلة السابقة للمشروع القومي لإعادة إحياء البتلو، والتي تم خلالها تمويل حوالي 2174 مستفيد، لشراء 22920 رأس ماشية، بإجمالي تمويل بلغ 300 مليون جنيه.
وشدد على تكثيف لجان المتابعة والرقابة من قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة، والهيئة العامة للخدمات البيطرية بالمحافظات المختلفة، للوقوف على المشكلات التي قد تواجه المستفيدين على أرض الواقع والعمل على تذليلها،
فضلًا عن ضمان توجيه القرض للغرض الذي خصص من أجله.
وأكد أن الهدف الرئيسي من هذا المشروع هو تشجيع صغار المربيين بالمحافظات المختلفة، لافتًا إلى أنه سيتم تخصيص نسبة 25% من المشروع لهم، والباقي على الجمعيات والمؤسسات الزراعية، وذوي الاحتياجات الخاصة.
وأوضح حرص الحكومة على تنمية الثروة الحيوانية في مصر وزيادة المطروح من اللحوم الحمراء، والعمل على تخفيض الفجوة الغذائية من البروتين الحيواني في مصر، لافتًا إلى أن ذلك يعد مثالا للتنسيق
والتناغم الحكومي بين مؤسسات الدولة والأجهزة الحكومية لرفع العبء عن كاهل المواطنين.

 

تسجيل الدخول كمتدرب لإضافة تعليق