الجلد العقدى يهدد الثروة الحيوانية

07 يوليو 2018
 الجلد العقدى يهدد الثروة الحيوانية

سبق وأن اجتاح مرض التهاب الجلد العقدى مصر فى صيف عام 1988، وأصاب 22  محافظة، وهو عبارة عن مرض جلدى فيروسى معدى خطير من الناحية الصحية والاقتصادية؛ كونه يصيب الأبقار وينتقل بلدغ الحشرات، وعلامته ظهور العديد من العقد على جلد الحيوان مع التهاب فى الأوعية الليمفاوية.

طرق نقل العدوى

تنتقل بلدغ الحشرات مثل: الذباب والناموس.

أعراض المرض

-هزال وخمول الحيوان وامتناعه عن الأكل، وانخفاض إنتاج اللبن أو توقفه تماما.

-ارتفاع مفاجئ فى درجة الحرارة قد يصل إلى 41 درجة مئوية لمدة 14 يوما.

-تظهر عقد جلدية أسفل الشرج والأعضاء التناسلية والضرع، وتمتد لأنحاء الجسم.

-ظهور قرح مفتوحة عالية الحواف تتحول إلى قشور جافة فى غضون أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع ما لم تتعقد هذه الآفات ببكتيريا التقيح.

-التهاب الأوعية اللمفاوية.

-تآكل الأغشية المخاطية للجهاز الهضمى والجزء العلوى من الجهاز التنفسى، والعين مسببا سيلان اللعاب بشدة .

-يحدث إجهاض للأبقار العشار، وتظهر الآفات الجلدية على الجنين.

-تتطور المضاعفات للإسهال أو العرج أو التهاب رئوى مميت.

يتسبب أحيانا فى عقم الذكور لمدة 4 – 6 شهور، مع انسداد فى المسالك التنفسية.

 طرق الحد من انتشار المرض

-تعزل الحيوانات المشكوك فى إصابتها داخل حظائر محمية من الحشرات.

-التخلص من جثث الحيوانات النافقة بطريقة صحية، ومن الجلود المصابة بالحرق أو بالدفن.

-رش الحيوانات بالمبيدات الحشرية الفعالة، وتطهير الحظائر بمحلول هيدروكسيد الصوديوم تركيز 2%.

-تطعيم الأبقار ابتداء من عمر 3 شهور.

-يحظر استيراد الماشية من الدول المصابة.

-تبقى الحيوانات المستوردة قيد الحجر والمتابعة البيطرية لمدة لا تقل عن 28 يوما.

-تكثيف حملات رش ومكافحة الحشرات والتخلص من المستنقعات والقمامة.

تسجيل الدخول كمتدرب لإضافة تعليق